أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اعتقلت الشرطة الإسبانية 4 أشخاص يزعم أنهم خططوا لإرسال آلات صناعية يمكن أن تستخدم في صنع صواريخ إلى إيران.

وقالت الشرطة الإسبانية في بيان الاثنين إن عناصرها ضبطت آلتين معدنيتين تم استيرادهما من بريطانيا بشكل غير قانوني العام الماضي.

وأضاف البيان أن الآلتين صنفتا "كمواد ذات استخدام مزدوج"، ما يعني إمكانية استخدامهما في صناعات مدنية وعسكرية، وأن تصديرهما إلى إيران يشكل انتهاكا لعقوبات الأمم المتحدة المفروضة عليها.

وذكر أن ثلاثة مواطنين إسبان وإيرانيا واحدا اعتقلوا في مدن برشلونة وتاراغونا وبالما دي مايوركا. واتهموا بالانتماء إلى عصابة إجرامية والاتجار في سلع مزدوجة الاستخدام وغسيل الأموال. وذلك وفقا لوكالة أسوشيتد برس.

وأفاد البيان بأن الشرطة صادرت عشرة آلاف يورو (13,700 دولار) ووثائق حول تصدير مواد تكنولوجية ذات استخدام مزدوج.