طارق التيجاني

قالت مفوضة الشؤون السياسية بالاتحاد الإفريقي، عائشة عبد الله، الثلاثاء، إن الوساطة الإفريقية مستمرة في جنوب السودان من أجل إطلاق سراح 11 معتقلا سياسيا وعلى رأسهم قادة بارزون في الحركة الشعبية.

وأشارت مفوضة الشؤون السياسية عشية انطلاق اجتماع مجلس السلم والأمن الإفريقي إلى زيارة رئيسة مفوضية الاتحاد الإفريقي، نكوسازانا دلامينيى زوما، إلى جوبا الأسبوع الماضي ولقائها بالمعتقلين، للوقوف على حالتهم الصحية ومناقشة مسألة مشاركتهم في التفاوض من أجل الوصول إلى حل يرضي الطرفين ويجنب جنوب السودان حربا أهلية طاحنة.

وقالت عائشة: "الآن المحادثات متواصلة ولا أريد أن أتكهن بما ستقرره القمة بشأن جنوب السودان لكن أؤكد أن قادتنا سيعملون ما عليهم لإيجاد حل سلمى عبر الحوار لا البندقية".

وتعقد في أديس أبابا، الأربعاء، قمة مجلس السلم والأمن الإفريقي لبحث أزمة جنوب السودان وأيضا الأوضاع الأمنية في إفريقيا الوسطى وعدد من الدول الإفريقية، إذ يقام الاجتماع على هامش القمة الإفريقية التي تعقد الجمعة.