أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت الشرطة الإسبانية أن حوالى 60 مهاجرا عبروا بطريقة غير مشروعة صباح الأربعاء، وذلك، عبر الحدود المسيجة التي تفصل بين المغرب ومدينة مليلية المغربية الواقعة تحت الاحتلال الإسباني بعد محاولة اقتحام جماعية قام بها 300 مهاجر ليلا.

وقالت ناطقة باسم شرطة المدينة: "حوالى الساعة السابعة (6:00 توقيت غرينتش) قام حوالى 150 مهاجرا بهجوم ونقدر عدد الذين تمكنوا من الدخول بحوالي 60".             

وأضافت أن "مجموعة تضم نحو 300 مهاجر حاولت" قبل ذلك "دخول مليلية حوالى الساعة الثالثة لكنهم لم ينجحوا وبقوا على بعد نحو 300 متر من الحدود".             

ويبلغ طول السياج الثلاثي الذي يطوق مليلية 11 كلم وارتفاعه 7 أمتار.             

وكان قرار إسبانيا الخريف الماضي إعادة وضع أسلاك شائكة على الجزء العلوي من الحدود أثار احتجاجات واسعة من منظمات الدفاع عن حقوق الإنسان والحزب الاشتراكي المعارض، إذ كانت هذه الأسلاك الشائكة أزيلت في 2006.             

وفي 5 نوفمبر توفي مهاجر خلال محاولة تسلل قام بها نحو 200 شخص، بعد سقوطه من السياج.             

وتقول وزارة الداخلية الإسبانية إن حوالى 3 آلاف مهاجر سري حاولوا عبور الحدود في مليلية بين الأول من يناير و17 سبتمبر 2013، لكنها تمكنت من صد 77% منهم.