قضت محكمة أميركية الاثنين بالسجن 10 أعوام على الأميركية المعروفة باسم "جهاد جين"بالتآمر لقتل رجل سويدي ومحاولة تجنيد مقاتلين عبر الإنترنت لارتكاب عمليات إرهابية في الخارج.

وكانت  كولين لاروز  تواجه عقوبة السجن مدى الحياة، لكن القاضية قبلت طلبا حكوميا بتخفيف العقوبة جراء تعاونها الكبير مع المحققين.

ولا يزال مكتب الادعاء يطالب بالزج بها خلف القضبان لعشرات السنين مؤكدا أنها لا تزال تمثل خطرا، واتفق الطرفان على أن لاروز تعرضت للعزلة وعانت اعتداءات قاسية طيلة حياتها.

وقالت لاروز للقاضية إنها كانت مهووسة بالجهاد، مشيرة إلى أنها كانت "تشعر بنشوة" وتفكر فى الأمر من الصباح وحتى الليل.

وأظهرت وثائق المحكمة أن "جهاد دين" سافرت إلى أوروبا في أغسطس 2009 وبعد عودتها إلى الولايات المتحدة اعتقلت في اكتوبر من نفس العام بتهمة تتصل بسرقة جواز سفر أميركي.