أبوظبي - سكاي نيوز عربية

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعة المسيحيين والمسلمين في جمهورية إفريقيا الوسطى إلى عدم الاستسلام للحقد والانتقام وذلك في "رسالة إذاعية موجهة إلى الشعب" في هذا البلد.

وشدد بان على أن "إراقة الدماء يجب أن تتوقف". وقال أيضا "أطلب من الزعماء الدينيين والمسؤولين المحليين، أكانوا مسلمين أو مسيحيين، أن يبشروا بالسلام".

وطلب بان أيضا من "السلطات الانتقالية حماية الشعب والعمل على عدم وقوع نزاعات جديدة".

وحذر من جهة أخرى المسؤولين عن التجاوزات بأن "العالم يرصدكم وسوف تتحملون مسؤولية أعمالكم".

وأكد أخيرا لشعب إفريقيا الوسطى أن الأمم المتحدة "عازمة على مساعدة بلادكم لتخطي هذه الأزمة".

وأضاف "لستم لوحدكم ولن نتخلى عنكم" مشيرا إلى تعزيز القوة الإفريقية لإعادة الأمن وكذلك إلى الجهود الإنسانية التي تبذلها وكالات الأمم المتحدة.

وأكد "سوف نبقى إلى جانبكم لبناء سلام دائم ومستقبل أفضل للجميع".