أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قال مسؤول أفغاني إن الرئيس حامد كرزاي اتفق مع ايران على معاهدة للتعاون،الأحد، في الوقت الذي يواصل فيه رفض توقيع اتفاق أمني طويل الأجل مع الولايات المتحدة.

وتوصل كرزاي إلى الاتفاق مع الرئيس الايراني حسن روحاني في طهران في خطوة ستنظر إليها الولايات المتحدة، بحسب مراقبين، بعين الريبة فيما تحاول إقناعه بتوقيع الاتفاق الأمني الذي يحكم أي وجود امريكي فيافغانستان بعد عام 2014.
              
وقال إيمال فيضي المتحدث باسم كرزاي "اتفقت افغانستان مع إيران على معاهدة صداقة وتعاون طويلة الأمد"، مضيفا "ستكون هذه المعاهدة من أجل التعاون السياسي والامني والاقتصادي والثقافي والسلاموالامن الاقليمي على المدى الطويل."
              
وأوضح أنه سيتم إعداد وثيقة رسمية وتوقيعها في القريب العاجل.
              
وفي أغسطس وقعت أفغانستان معاهدة للتعاون الاستراتيجي مع إيران تغطي بشكل رئيسي القضايا الأمنية لكن فيضي قال إن مجال الاتفاق الجديد سيكون أكثر اتساعا.