أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت السلطات في كوريا الشمالية، السبت، أنها أفرجت عن الأميركي ميريل نيومان، وذلك بعد نحو شهرين على اعتقاله بتهمة القيام بـ"أعمال عدائية" خلال الحرب الكورية قبل أكثر من 6 عقود.

وقالت وكالة الأنباء الكورية إن السلطات قررت ترحيل نيومان، البالغ من العمر 85 عاما، لأسباب صحية، وبعد أن تقدم باعتذار على ما وصفته بـ"الجرائم" التي ارتكبها في الحرب.

وكانت بيونغ يانغ أعلنت أنها اعتقلت نيومان في أكتوبر الماضي على أثر دخوله إلى أراضيها "مدعيا أنه سائح"، واتهمته القيام بـ"أعمال عدائية" خلال تلك الحرب حين كان جنديا في صفوف الجيش الأميركي.

وبحسب وكالة الأنباء الكورية الشمالية، فإن الجندي الأميركي السابق قال في رسالة مكتوبة بإنجليزية رديئة "أثناء الحرب الكورية ارتكبت قائمة طويلة من الجرائم لا يمكن محوها بحق حكومة كوريا الشمالية والشعب الكوري".