أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ذكرت تقارير إخبارية أن الولايات المتحدة وألمانيا تتجهان إلى التوقيع قريبا على اتفاق تتعهد كل دولة بموجبه عدم التجسس على الدولة الأخرى.

وحسب أسبوعية "فرانكفورتر الغميني سونتاغزيتونغ"، في عددها الذي يصدر الأحد، التي نقلت معلوماتها عن مقربين من الحكومة الألمانية فقد تم الاتفاق خلال لقاء عقد بين وفد ألماني ومسؤولين أميركيين في منتصف الأسبوع في البيت الأبيض على توقيع اتفاق بهذا الصدد مطلع العام المقبل.

وكان عقد اجتماع الأربعاء الماضي في البيت الأبيض ضم كريستوف هوزغن مستشار المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل ومنسق أجهزة الاستخبارات في المستشارية غونتر هيس عن الجانب الألماني، ومستشارة  الأمن القومي الأميركية، سوزان رايس، والمدير الوطني للاستخبارات الأميركية، جيمس كلابر، عن الجانب الأميركي.             

وأعلن متحدث باسم الحكومة الألمانية في حينه أن المحادثات شملت البحث في "القاعدة الواضحة التي تريد الحكومة الألمانية إقامتها للنشاطات الاستخباراتية للبلدين وكيفية التعاون بينهما".

ونقلت الصحيفة الألمانية أن رئيس أجهزة الاستخبارات الألمانية غيرهارد شيندلر ورئيس مكتب حماية الدستور هانس جورج ماسين سيلتقيان الاثنين في واشنطن كبار المسؤولين في أجهزة الإستخبارات الأميركية.