أبوظبي - سكاي نيوز عربية

عين الائتلاف الحاكم في إثيوبيا، السبت، هايلي مريم ديساليجن رئيسا للوزراء خلفا لميليس زيناوي الذي توفي في أغسطس الماضي.

وقال المتحدث باسم الحكومة، بركات سايمون، في مؤتمر صحفي في العاصمة أديس أبابا أن رئيس الوزراء الجديد سيؤدي اليمين القانونية أوائل الشهر المقبل، عند عودة البرلمان إلى الانعقاد.

وكان ديساليجن تولى مهامه قائما بعمل رئيس الوزراء بعد وفاة ميليس، وذلك في أعقاب تعيينه رئيسا لحزب الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية الإثيوبية الحاكم.

وبعد التحاقه بالعمل السياسي تدرج ديساليجن (47 عاما) بسرعة في المناصب القيادية، قبل أن يصبح مستشارا لميليس.

وجاء اختياره نائبا لميليس عام 2010 مفاجأة كبيرة لأسباب عدة، أبرزها صغر سنه نسبيا.

وكان ينظر إلى ديساليجن على نطاق واسع على أنه يحظى بثقة الزعيم الراحل، وفي السنوات القليلة الماضية حل محل ميليس في رئاسة عدد من اللجان البرلمانية.