أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قامت جماعة بعملية قصاص خارج إطار القانون في نيجيريا وقالت إن 25 شخصا قتلوا خلال هجوم شنه مسلحوها على متطرفين إسلاميين ينتمون لجماعة بوكو حرام شمال شرقي نيجيريا.

ويعد هذا أول حادث يسقط فيه عدد كبير من القتلى منذ مقتل عشرات الطلاب في المنطقة وحرق بعض الأحياء أوائل هذا الشهر.

وقال زعيم الجماعة أليكو موسى إن مسلحيه اقتحموا قرى السبت لقتل أعضاء في جماعة بوكو حرام المتطرفة.

وأضاف أن أعضاء بوكو حرام ردت فقتل خمسة من عناصر جماعته وعشرون مدنيا، معظمهم من الصيادين والتجار.

من جانبه، قال الضابط بالجيش النيجيري اللفتنانت هارونا محمد ساني إن 20 مدنيا قتلوا وأحد أعضاء جماعة القصاص في أعمال العنف.