أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 14 شرطيا وأصيب 10 آخرين، الجمعة، في هجومين استهدفها مراكز للشرطة الأفغانية.

وفي تيرين كوت عاصة ولاية أزورغان جنوبي البلاد، قتل 12 شرطيا، عندما فجر انتحاري نفسه في مركز للشرطة حسب ما أعلن متحدث باسم السلطات المحلية.

ودخل الانتحاري إلى قاعة في المبنى كان الشرطيون يتناولون الغداء فيها وفجر سترته الناسفة حسب ما قال عبدالله حماة المتحدث باسم حاكم الولاية.
              
وفي ولاية قندهار الحدودية، فجر انتحاري نفسه عند نقطة تفتيش حدودية بين أفغانستان وباكستان، ما أسفر عن مقتل شخصين على الأقل وإصابة 8 آخرين.

قال المتحدث باسم حكومة ولاية قندهار جاويد فيصل إن المهاجم فجر ما كان يحملة من مواد ناسفة صباح الجمعة عند بوابات معبر "سبين بولداك" على الجانب الأفغاني، وهو المعبر الذي يستخدمه آلاف الأشخاص يوميا.

وأودى التفجير بحياة بحياة ضابط شرطة حدود وأصاب آخر، إلى جانب مقتل مدني واحد وإصابة 7 آخرين.

وأوضحت شرطة الحدود أن الضابط الذي قتل هو قائد نقطة التفتيش.