أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت الولايات المتحدة إنها سترد من خلال القنوات الدبلوماسية على طلب الاتحاد الأوروبي تقديم تفسير لما ورد في تقرير نشرته مجلة دير شبيغل الألمانية أفاد بأن واشنطن تتجسس على حلفائها الأوروبيين.

وقال متحدث من مكتب مدير المخابرات الوطنية، الأحد، "سنبحث هذه القضايا أيضا بشكل ثنائي مع الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي.. رغم أننا لا نعلق علنا على أي مزاعم تخص أنشطة تجسس محددة".

وجاءت مطالب الاتحاد الأوروبي بعد تقرير دير شبيغل الذي ذكر أن الولايات المتحدة تنصتت على مكاتب الاتحاد في واشنطن وبروكسل والأمم المتحدة.

ونشرت دير شبيغل عبى موقعها الإلكتروني، السبت،أن وكالة الأمن القومي الأمريكية تنصتت على مكاتب الاتحاد الأوروبي، وتمكنت من الدخول إلى شبكات كمبيوتر داخلية أوروبية.