أبوظبي - سكاي نيوز عربية

استأنفت الحكومة الكولومبية محادثات السلام مع مسلحين في العاصمة الكوبية هافانا، حيث قال الجانبان إنهما يريدان تسريع وتيرة المفاوضات بعد توقف دام شهرا.

وقال مفاوضون إنهم أوشكوا على الاتفاق على النقطة الخلافية الأولى المتعلقة بإصلاح الأراضي.

وأكد ايفان ماركيز، زعيم جماعة القوات المسلحة الثورية في كولومبيا (فارك) الثلاثاء، أنه لا رجعة في عملية السلام.

وأعرب كبير المفاوضين الحكوميين أومبرتو دي لا كالي عن أمله في أن تتعاطي فارك بإيجابية مع أحدث اقتراحات الحكومة بشأن إصلاح الأراضي، والذي لم تعلن بعد تفاصيله.

وبدأت المحادثات في أكتوبر الماضي في أوسلو، وتواصلت في هافانا منذ ذلك الحين.

وتقوم كوبا والنرويج بدور الضامن لأحدث الجهود الرامية إلى إنهاء نصف قرن من العنف المسلح في كولومبيا.