أبوظبي - سكاي نيوز عربية

ضرب زلزالان بقوة 6.1 و6.6 درجة على مقياس ريختر إندونيسيا في وقت مبكر من صباح السبت، من دون اصدار أي انذار من موجات المد العاتية "تسونامي".

وذكر المعهد الأميركي للجيوفيزياء أن الزلزال الأول وقع على عمق 34 كيلومترا وعلى بعد 472 كيلومترا جنوب غربي باندا اتشي في أقصى شمال جزيرة سومطرة.

وضرب الزلزال الثاني على عمق 30 كلم وعلى بعد 83 كيلومترا جنوب شرقي بلدة مانوكواري.

وأشارت وكالات الأنباء إلى أن المعلومات الأولية لم تفد عن وقوع ضحايا أو أضرار.

والأسبوع الماضي، ضرب زلزالان بقوة 9 .8 و2 .8 درجة على مقياس ريختر الساحل الغربي لشمالي جزيرة سومطرة، ،غير أنهما لم يتسببا في حدوث تسونامي.

وتقع إندونيسيا في حزام النار في المحيط الهادئ النشط جيولوجيا، وتشهد العديد من الزلازل.

وكان زلزال بقوة 9.1 درجة وقع قبالة ساحل جزيرة سومطرة عام 2004، ما اثأر موجة تسونامي قتلت أكثر من 200 ألف شخص في 14 بلدا آسيويا، بينهم 168 ألفا من إقليم باندا اتشي في إندونيسيا.