أعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية، أروسولا فون دير لايين، الثلاثاء، عن إبرام عقد مع شركة موديرنا الأميركية للحصول على 160 مليون جرعة من لقاحها المضاد لفيروس كورونا، وهو سادس عقد يُبرمه الاتحاد الأوروبي مع مختبر.

وقالت فون دير لايين في مؤتمر صحفي: "يسرّني أن أعلن أننا سنصادق غداً على عقد جديد لتأمين لقاح آخر ضد كوفيد-19"، وفق ما أوردت وكالة "فرانس برس". وأضافت أن هناك عقدا سابعا مقبلا من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وكانت شركة موديرنا قد أعلنت في 16 نوفمبر الجاري أن لقاحها المضاد للفيروس أظهر فعالية بنسبة 94.5 بالمئة.

وذكر بيان للشركة أن النتائج الأولية استندت إلى 95 حالة متنوعة ومختلفة (من أصل لاتيني وأميركي وإفريقي وآسيوي).

وقالت إنه لم يتم الإبلاغ عن أي مخاوف تتعلق بالسلامة.

أخبار ذات صلة

من يوجه الضربة القاضية لفيروس كورونا.. اللقاح أم العلاج؟
أخيرا.. موديرنا تعلن "رسميا" سعر لقاحها المنتظر
الخطوة الأخيرة.. لقاح فايزر وبيونتك يدخل "مرحلة الحسم"
أوروبا تتحرك لترخيص لقاحي كورونا.. والموعد قريب

وجاء إعلان الشركة الأميركية بعد أيام قليلة على إعلان تحالف فايزر وبيونتيك عن التوصل إلى لقاح بفعالية 90 في المئة، وفي وقت لاحق قالت الشركتان إن الفعالية ارتفعت إلى 95 فثي المئة.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة موديرنا، ستيفان بانسل، في تصريحات صحفية إن ثمن اللقاح يتراوح ما بين 25 و37 دولارا لكل جرعة من اللقاح، وذلك اعتمادا على الكمية المطلوبة.

وبعد الإعلان عن لقاح الشركة الأميركية، قال الاتحاد الأوروبي إنه يجري محادثات مع موديرنا لشراء ملايين الجرعات من اللقاح، بسعر أقل من 25 دولارا للجرعة.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أعلن أنه قد يرخص لاستخدام اللقاح قبل نهاية ديسمبر المقبل.

ولا تزال موديرنا ومنافسها تحالف فايزر بيونتك تترقب الحصول على إذن رسمي بالاستخدام الطارئ للقاح، حتى تشرع في بيعه للحكومات والهيئات الصحية.