أعلنت السفارة الأميركية في تركيا، الجمعة، عن تعليق خدمات إصدار التأشيرات بشكل مؤقت، بسبب تقارير عن احتمال وقوع أعمال إرهابية وحوادث خطف لمواطنين أميركيين.

وقالت السفارة الأميركية في بيان نشرته على موقعها في الإنترنت: "تلقت البعثة الأمريكية في تركيا تقارير موثوقة عن هجمات إرهابية وعمليات اختطاف محتملة ضد مواطنين أميركيين ومواطنين أجانب في إسطنبول، بما في ذلك ضد القنصلية العامة للولايات المتحدة، وكذلك مواقع أخرى محتملة في تركيا".

أخبار ذات صلة

زعيم عصابة تركي يعترف: مسؤولون طلبوا مني قتل القس الأميركي
استدعاء سفير واشنطن بأنقرة بعد الهجوم التركي شمالي سوريا

وأضاف البيان: "يُنصح المواطنون الأميركيون بتوخي الحذر الشديد في المواقع التي قد يتجمع فيها الأمريكيون أو الأجانب، بما في ذلك مباني المكاتب الكبيرة أو مراكز التسوق".

وأكدت السفارة الأميركية في تركيا أنه "سيتم تعليق جميع خدمات التأشيرات والمواطنين الأمريكيين في مرافق البعثة الأمريكية في تركيا (بما في ذلك سفارة الولايات المتحدة في أنقرة والقنصلية الأمريكية العامة في إسطنبول والقنصلية الأمريكية في أضنة والوكالة القنصلية الأمريكية في إزمير) مؤقتًا.

وأشار البيان إلى أنه "سيتم إخطار الأفراد ذوي المواعيد المجدولة عن طريق البريد الإلكتروني مع إرشادات حول كيفية إعادة جدولة مواعيدهم".