وكالات - أبوظبي

تتواصل عمليات الإجلاء لآلاف المواطنين بسبب اندلاع حرائق الغابات شرقي لوس أنجليس، حيث أجبرت طواقم الإغاثة على مكافحة النيران مع ارتفاع درجات حرارة الطقس بشكل كبير.

وبحسب هيئة مكافحة الحرائق في كاليفورنيا، فقد بلغت مساحة الحرائق في مقاطعة ريفرسايد أكثر من نحو 80 كيلومترا مربعا، في الوقت الذي تم الإبلاغ فيه عن وقوع إصابات.

وصدرت أوامر إخلاء لحوالي 8000 شخص في أحياء جبلية ووديان وسفوح قريبة، وقالت الإدارة إنه تم إبلاغ سكان 2586 منزلا بضرورة إخلاء منازلهم.

أخبار ذات صلة

حريق ضخم بكاليفورنيا يجبر الآلاف على ترك منازلهم

وسمحت هيئة الغابات الأميركية للنيران بالارتفاع على جانب جبل سان جورجونيو، الذي يبلغ ارتفاعه 3350 مترا، لأنه لم يكن من الآمن السماح لرجال الإطفاء بالعمل في هذه التضاريس الوعرة وشديدة الانحدار.

وأظهرت صور وزعتها ادارة الإطفاء في مقاطعة ريفيرسايد أعمدة كثيفة من الدخان تملأ الأجواء فوق تلك المنطقة الجبلية.

وبدأت الحرائق عندما تم الإبلاغ عن حريقين متجاورين مساء الجمعة في تشيري فالي، بالقرب من مدينة بومونت على بعد 137 كيلومترا شرق وسط لوس أنجليس.

وقفزت ألسنة اللهب على طول قمم التلال، واقتربت من المنازل بينما هاجمها رجال إطفاء من الأرض والجو حيث قامت طائرات بإسقاط مياه للمساعدة في إخماد الحرائق.