هبة نصر - واشنطن - سكاي نيوز عربية

طالب عدد من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي، وزير الدفاع مارك إسبر، بالإسراع في إخراج تركيا من برنامج تصنيع طائرات إف 35، وذلك في رسالة مكتوبة موجة للوزير الأميركي.

ودعا الأعضاء الأربعة، الذين وقعوا الرسالة، الوزير إسبر، إلى وقف مساهمة تركيا في برنامج تصنيع أجزاء من طائرات إف 35، الذي أثار الكثير من الشد والجذب بين واشنطن وأنقرة في الآونة الأخيرة.

وأعرب الأعضاء الأربعة وهم، جيمس لانكفورت وتوم تيليس وجان شاهين وكريس فان هولن، عن قلق مجلس الشيوخ من بطء الإجراءات المتخذة لوقف مشاركة تركيا في برنامج تصنيع طائرات إف 35.

أخبار ذات صلة

رغم تحذيرات أميركية.. أردوغان يراوغ بـ"الصواريخ الروسية"
البنتاغون لأنقرة: طائرات إف 35 مقابل التخلي عن إس 400

وجاء في الرسالة، التي تحمل تاريخ السادس من يوليو الجاري، أن مجلس الشيوخ قلق من الاتجاه الذي تسلكه تركيا تحت قيادة الرئيس رجب طيب أردوغان، لا سيما في ما يتعلق بانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا والعراق واعتقال الأميركيين في أنقرة.

وقال الأعضاء الأربعة في رسالتهم، إن هذا السلوك يظهر أن تركيا "لاعب غير مسؤول"، وأن أنقرة لا تتعاون مع الغرب إلى الدرجة المتوقعة منها باعتبارها عضو في حلف شمال الأطلسي.

وتسلمت تركيا في الآونة الأخيرة منظومة صواريخ إس 400 الروسية الصنع، الأمر الذي أثار غضب الولايات المتحدة التي هددت بوقف مساهمة تركيا في برنامج تصنيع طائرات إف 35.