وكالات - أبوظبي

قال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، إن صوت أبواق الشاحنات الذي دوى إلى الجنوب من البيت الأبيض مباشرة بمثابة "إشارة حب" له من قبل سائقي الشاحنات، لكن السائقين في الواقع يحتجون على انخفاض رسوم النقل.

وأوضح ترامب، أثناء وجوده في حديقة الورود، الجمعة، خلال الإعلان عن تطوير اللقاح المضاد لفيروس كورونا المستجد "إنهم (السائقون) يحتجون لصالح الرئيس ترامب".

ودوى صوت أبواق الشاحنات في الحديقة المشمسة، ما طغا على بعض مكبرات الصوت تقريبا، فيما علق ترامب قائلا: "هؤلاء هم سائقو الشاحنات الذين معنا طوال الطريق".

أخبار ذات صلة

ترامب يدرس "قرارا" بشأن لقاح كورونا.. "الموعد قريب"

لكن السائقين الذين اصطفوا في جادة كونستتيوشن بسياراتهم الكبيرة لم يأتوا إلى واشنطن من أجل ترامب، لقد جاؤوا إلى العاصمة للاحتجاج على انخفاض رسوم النقل، التي يقولون إنها قد تجبر كثيرين منهم على ترك عملهم.

ونتجت موجة أولية من توقف النقل عن جائحة فيروس كورونا المستجد، ونتيجة لذلك، وجد العديد من سائقي الشاحنات أنفسهم بدون سلع لشحنها أو مع عروض لنقل بضائع بأسعار يقولون إنها زهيدة.

يذكر أن كبير موظفي البيت الأبيض، مارك ميدوز، قد التقى سائقي الشاحنات الخميس.