وكالات - أبوظبي

أعلنت إيران، الأحد، أنها مستعدة لتبادل جميع السجناء مع الولايات المتحدة "من دون شروط مسبقة".

ونقلت وكالة إسنا للأنباء عن المتحدث باسم الحكومة، علي ربيعي: "قلنا منذ فترة إننا على استعاد لتبادل جميع السجناء الإيرانيين والأميركيين".

وأضاف "يبدو الآن أن أميركا أكثر استعدادا من قبل لإنهاء هذا الوضع"، مشيرا إلى أن إيران تنتظر ردا.

وتابع "تم إبلاغ واشنطن بجهوزيتنا ونعتقد أنه لا حاجة لوسيط".

من جانبها، قالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتيغاس: "الولايات المتحدة ملتزمة بعودة جميع المواطنين الأميركيين المحتجزين بطريقة خاطئة خارج البلاد".

وأفرجت إيران في ديسمبر الماضي عن الأكاديمي الأميركي، شيوي وانغ، مقابل الإفراج عن العالم مسعود سليماني، وقالت إنها منفتحة على مزيد من عمليات تبادل سجناء.

وعبر ربيعي أيضا عن القلق إزاء صحة بعض السجناء الإيرانيين المعتقلين في الولايات المتحدة وقال إنهم لا يتلقون معاملة جيدة.

وأحد هؤلاء هو سيروس أصغري، العالم الإيراني الذي أصيب بفيروس كورونا المستجد خلال وجوده في السجن، بحسب وزارة الخارجية الإيرانية.

أخبار ذات صلة

خوفا من كورونا.. واشنطن تدعو طهران لهذا الإجراء

وقال متحدث باسم الوزارة الأسبوع الماضي إن "كل شيء جاهز"، مؤكدا أنه "سيعود قريبا إلى إيران" من دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

وتعتقل إيران المواطنين الأميركيين، سياماك نامازي، المدان بتهم من بينها التجسس، ووالده باقر والخبير في مجال البيئة مراد طهبز.

وبحسب وزارة الخارجية الأميركية، أفرجت إيران موقتا عن عنصر البحرية الأميركي مايكل وايت في 19 مارس.

ودعت الدولتان إلى الإفراج عن سجناء وسط أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتجهد إيران لاحتواء أسوأ تفش للفيروس في الشرق الأوسط، فيما سجلت الولايات المتحدة أعلى حصيلة وفيات في العالم.

وأفرجت طهران مؤقتا عن أكثر من 100 ألف سجين على مراحل منذ مارس، حسب السلطة القضائية.

وتفاقم التوتر بينهما في 2018 عقب انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب من اتفاق نووي تاريخي وأعاد فرض عقوبات على إيران.