وكالات - أبوظبي

قال مصدر، اليوم السبت، إن الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما وصف أسلوب تعامل الرئيس دونالد ترامب مع وباء كورونا بأنه "فوضوي"، وذلك في مؤتمر عبر الهاتف مع أعضاء سابقين في إدارته.

ونأى أوباما بنفسه إلى حد كبير عن الجدل الدائر حاليا حتى عندما جرى تحميله وإدارته الديمقراطية المسؤولية عن مجموعة متنوعة من المشكلات المتعلقة بتوفير إمدادات كافية لمحاربة الوباء.

ولكن خلال اتصاله أمس الجمعة مع 3000 عضو بجمعية تحمل اسمه وتضم من خدموا في إدارته، حث أوباما أنصاره على الوقوف خلف المرشح الديمقراطي للرئاسة جو بايدن، الذي يسعى لإزاحة ترامب في انتخابات الثالث من نوفمبر المقبل.

وكان موقع "ياهو نيوز" أول من نشر محتوى هذه المكالمة لكن مصدرا مطلعا أكد لرويترز لاحقا صحة هذا المضمون.

أخبار ذات صلة

فيروس كورونا يخترق البيت الأبيض ويضرب "الخدمة السرية"
الولايات المتحدة.. مئات الوفيات الجديدة بـ"المرض الرهيب"

وقال أوباما إن الانتخابات "مهمة للغاية لأن ما نواجهه ليس مجرد فرد أو حزب سياسي بعينه".

وأضاف "نحن في معركة مع تلك التوجهات طويلة المدى والتي تعني أن تكون أنانيا وصاحب عقلية قبلية ومثيرا للانقسام وتنظر الآخرب وصفه عدوا، وهو ما أصبح اتجاها أقوى داخل المجتمع الأمريكي".

يشار إلى أن الولايات المتحدة سجلت أكثر من مليون و300 ألف إصابة بكورونا، إلى جانب أزيد من 79 ألف حالة وفاة.