وكالات - أبوظبي

أعلنت السلطات الأوكرانية، الأحد، حدوث ارتفاع في مستويات الإشعاع بالمنطقة المغلقة قرب محطة "تشرنوبيل"، التي شهدت أحد أسوأ الحوادث النووية في العالم، وذلك نتيجة لحريق اندلع في الغابات المجاورة.

وقال مدير دائرة التفتيش البيئي الحكومية، إيغور فيرسوف، في منشور على موقع فيسبوك: "هناك أخبار سيئة، الإشعاع بمستوى أعلى من المستوى الطبيعي في مركز الحريق".

وتضمن المنشور مقطع فيديو لعداد "غايغر" الخاص بقياس الإشعاعات، الذي أظهر أن مستوى الإشعاع يفوق بـ16 مرة المستويات الطبيعية.

وأوضح فيرسوف أن الحريق امتد على نحو مئة هكتار من الغابات، وفق ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وأرسلت كييف طائرتين ومروحية ونحو 100 إطفائي لمكافحة الحريق، الذي اندلع السبت في الغابات المحيطة بمحطة تشرنوبيل. وقالت السلطات إن الأشخاص الذين يعيشون على مقربة ليسوا في خطر.

أخبار ذات صلة

روسيا تعترف: طبيب يحمل آثار الإشعاع بعد انفجار "نيونوكسا"
الانفجار النووي بروسيا.. الغموض يستحضر كابوس "تشيرنوبل"
كوارث روسيا النووية.. من تشيرنوبل إلى سفرودفنسك
بعد 33 عاما.. أوكرانيا تحتوي آثار تشيرنوبل بـ"الهيكل الهائل"

وتسببت محطة تشرنوبيل بتلوث أجزاء كبيرة من أوروبا بعدما انفجر مفاعلها الرابع عام 1986. وتمنع السلطات الإقامة ضمن نطاق 30 كيلومترا من المحطة.

وواصلت المفاعلات الثلاثة المتبقية في المحطة توليد الكهرباء لحين إغلاقها نهائيا عام 2000، ثم تم بناء قبة حمائية حول المفاعل الرابع في عام 2016.