وكالات - أبوظبي

تخلى الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، السبت، عن فكرة فرض حجر صحي على ولايات نيويورك ونيوجيرسي وكونيتيكت، بعدما كان تطرق في وقت سابق إلى هذه الفرضية في إطار مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وقال ترامب إنّه طلب من مراكز مكافحة الأمراض، وهي الهيئة الصحية الوطنية، إصدار بيان "حازم" يمنع حركة الدخول إلى هذه الولايات أو الخروج منها، دون أن يعني ذلك إغلاقاً لحدودها.

وفي وقت سابق، أعلن ترامب الاستعانة بسفينة حربية ضمن جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد.

وقال ترامب، خلال كلمة قدمها من فرجينيا، إنه قرر إرسال سفينة "يو إس إن إس كومفورت" إلى نيويورك للمساهمة في مواجهة تفشي فيروس "كوفيد-19".

وذكر أن "السفينة المستشفى" ستبحر من فرجينيا وستحمل على متنها عددا كبيرا من الأطباء والممرضين بالإضافة إلى 1200 من جنود مشاة البحرية.

أخبار ذات صلة

كورونا "يتوحش" في الولايات المتحدة.. حصيلة قياسية للوفيات
ترامب يعلن الاستعانة بسفينة حربية لمواجهة كورونا

كما تحدث الرئيس الأميركي، عن احتمال وضع نيويورك قيد "الحجر الصحي"، باعتبارها "نقطة ساخنة"، موضحا "نيويورك، نيوجيرسي، ربما مكان أو اثنان، بعض أجزاء من كونيتيكت، إنني أفكر بالأمر".

وهذه الولايات الثلاث من الأكثر تضررا من جراء فيروس كورونا، ففي نيويورك نحو 40 ألف مصاب بالفيروس، بما يفوق كثيرا عشرات الولايات الأخرى.

وجاءت تصريحات ترامب في وقت تجاوز فيه إجمالي عدد حالات الإصابة بكورونا في الولايات المتحدة 121 ألف حالة وتوفي أكثر من 2010 شخص.