وكالات - أبوظبي

أكد الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، مساء الأحد، إنه يفكر في إحالة إيران إلى المحكمة الدولية للمطالبة بتعويضات أكبر لضحايا رحلة شركة الخطوط الجوية الأوكرانية التي تم إسقاطها.

وأوضح زيلينسكي، الأحد، أن كييف غير راضية عن حجم التعويض الذي عرضته إيران على أسر الأوكرانيين الذين لقوا حتفهم في حادث إسقاط طائرة ركاب قرب طهران الشهر الماضي وإنها ستسعى للحصول على تعويضات أكبر.

وأضاف لمحطة (1+1) التلفزيونية الأوكرانية "بالنسبة للجانب الإيراني فقد عرض على الفور دفع 80 ألف دولار لكل أسرة. هذا مبلغ ضئيل للغاية. سنضغط من أجل الحصول على مبلغ أكبر".

أخبار ذات صلة

شاهد.. طائرة ركاب إيرانية تنحرف عن مسارها وتستقر بالشارع
اعتراف إيراني جديد يؤكد الصور: صاروخان أسقطا "الأوكرانية"

وأصاب صاروخ الطائرة في الثامن من يناير بعد فترة وجيزة من مغادرتها طهران في طريقها لكييف.

واعترفت إيران بأن قواتها أسقطت طائرة الخطوط الجوية الدولية الأوكرانية بطريق الخطأ بعد إنكارها في بداية الأمر أي دور لها في الحادث، حيث لقي كل من كانوا على متن الطائرة حتفهم وعددهم 176 شخصا من بينهم 11 أوكرانيا.

وقال زيلينسكي إن أوكرانيا ما زالت تنتظر أن تسلمها إيران الصندوقين الأسودين للطائرة.