وكالات - أبوظبي

أعلنت الشرطة الفرنسية، الجمعة، مقتل رجل هدد أفرادها بسكين في حي "لا ديفينس" التجاري في العاصمة باريس.

وأوضحت إدارة الشرطة الفرنسية، في تغريدة على موقع تويتر، أن عناصرها أطلقوا النار على الرجل بعدما هددهم بسلاح أبيض.

ودعت الشرطة، المواطنين، إلى عدم تصديق ما يروج من معلومات خاطئة بشأن الحادثة التي وقعت الجمعة.

وفي أكتوبر الماضي، هاجم رجل مسلح بسكين مقرا للشرطة في وسط العاصمة الفرنسية باريس، مما أدى إلى مقتل أربعة شرطيين إضافة إلى المهاجم ذاته.

وقالت النيابة الفرنسية، إن منفذ عملية الطعن في مقر شرطة باريس، صاحب فكر "متشدد". 

وفي نوفمبر الماضي، شهدت بريطانيا وهولندا، حادثتا طعن، أسفرتا عن سقوط قتيلين وعدد من الجرحى.

أخبار ذات صلة

محكمة فرنسية تصدر حكمها على منفذ "هجوم نيس"

وتخشى دول أوروبية، وقوع هجمات إرهابية جديدة على أراضيها، سواءً من قبل من عادوا من العراق وسوريا، بعدما انضموا إلى جماعات متطرفة، أو من طرف ما يعرف ب"الذئاب المنفردة" التي تنفذ اعتداءاتها بشكل غير منسق مع جهات خارجية.