وكالات - أبوظبي

أيدت لجنة بمجلس الشيوخ الأميركي تشريعا لفرض عقوبات على تركيا بسبب هجومها في شمال سوريا وشرائها منظومة إس-400 الصاروخية الروسية، وذلك في أحدث تحرك بالمجلس لحث الرئيس الأميريكي دونالد ترامب على اتخاذ نهج أكثر صرامة تجاه أنقرة.

أخبار ذات صلة

تركيا في مرمى الكونغرس.. وتحذير من "إشارة مفزعة"

وصوتت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الذي يقوده الجمهوريون بواقع 18 صوتا مقابل أربعة أصوات لصالح طرح "قانون تعزيز الأمن القومي الأميركي ومنع ظهور تنظيم داعش من جديد لعام 2019" للتصويت في المجلس بكامل هيئته.

وقال السناتور الجمهوري جيم ريش رئيس اللجنة "حان الوقت ليتحد مجلس الشيوخ ويستغل هذه الفرصة لتغيير سلوك تركيا".

لكن السناتور الجمهوري راند بول انتقد مشروع القانون. وقال إن إدارة ترامب عارضته لأنه سيحد من قوة الرئيس وقد يجعل من الأصعب التفاوض مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على أمور مثل شراء تركيا للمنظومة الصاروخية والقتال في سوريا.

أخبار ذات صلة

بالأسماء.. 6 شركات وأشخاص يموّلون "داعش" من تركيا

وتعهدت تركيا، التي لم تتراجع عن خططها لشراء المنظومة الروسية رغم زيارة أردوغان للبيت الأبيض في الآونة الأخيرة، بالرد على أي عقوبات أميركية بسبب شراء المنظومة.

وقال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين "من المفهوم أن أعضاء الكونغرس (الأميركي) أغلقوا عيونهم وصموا آذانهم عن الحقيقة".

ولكي يصبح التشريع قانونا، يتعين أن يوافق عليه مجلس النواب، الذي أقر تشريعه الخاص لفرض عقوبات على تركيا بأغلبية 403 أصوات مقابل 16 صوتا في أكتوبر ، ثم يوقع عليه ترامب.