وكالات - أبوظبي

لمّح وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، الأربعاء، إلى أن أنقرة قد تمنع الولايات المتحدة من استخدام قاعدتين جويتين استراتيجيتين، ردا على العقوبات الأميركية المحتملة ضد بلاده.

وقال جاويش أوغلو: "في حالة قرار فرض عقوبات على تركيا، يمكن إدراج قاعدتي إنجرليك وكوريسيك في جدول الأعمال"، وفق ما نقلت أسوشيتد برس عن وكالة الأناضول التركية الرسمية.

وجاءت تصريحات رأس الدبلوماسية التركية وسط تقارير تفيد بموافقة أعضاء مجلس النواب الأميركي على مشروع قانون، يتضمن دعوات لفرض عقوبات على تركيا بسبب قرارها المضي قدما في شراء ونشر أنظمة الدفاع الصاروخي (إس-400) الروسية الصنع.

وأضاف جاويش أوغلو: "يجب أن يدرك أعضاء الكونغرس أن العقوبات لن تصل بهم أي مكان".

أخبار ذات صلة

تركيا في مرمى الكونغرس.. وتحذير من "إشارة مفزعة"
الكونغرس يبدأ تحركا لفرض عقوبات "واسعة" على تركيا

وقاعدة إنجرليك الجوية جنوبي تركيا ضرورية للعمليات الأميركية في الشرق الأوسط، ولعبت دورا رئيسيا مؤخرا في الحرب ضد تنظيم داعش الإرهابي في سوريا والعراق، فيما تعد قاعدة كرسيك، شرقي تركيا، قاعدة رئيسية للناتو.

وتسبب قرار تركيا بالمضي قدما في شراء النظام الصاروخي الروسي بازدياد التوتر بين حليفي الناتو، حيث حذرت واشنطن من أن النظام الروسي يشكل تهديدا للحلف، وطردت أنقرة من من برنامج الطائرات المقاتلة (إف-35)، كما أوقفت تدريب الطيارين الأتراك عليها.

وتصاعدت حدة التوترات بعد التوغل التركي في شمال شرق سوريا لطرد القوات الكردية السورية، التي لعبت دور رئيسيا في الحرب على داعش.