سكاي نيوز عربية - أبوظبي

تنتهي منتصف ليلة الأربعاء، المهلة الممنوحة لزعيم حزب أزرق أبيض بيني غانتس، من أجل تشكيل الحكومة الإسرائيلية التي تشهد المفاوضات بشأن تشكيلها عقبات عدة.

وكان غانتس قد اجتمع مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو في ساعة متأخرة من ليلة الثلاثاء، في محاولة قد تكون الأخيرة لتشكيل حكومة وحدة وطنية.

وفي حال انقضاء المهلة الليلة من دون تشكيل حكومة، فستعطي مهلة ثلاثة أسابيع لأعضاء البرلمان "الكنيست"، لكي يتوافق أغلبيتهم على رئيس الحكومة، وإن لم ينجحوا فستذهب إسرائيل إلى جولة ثالثة من الانتخابات.

أخبار ذات صلة

جدل سياسي في إسرائيل مع تعيين وزير دفاع جديد

ولا يملك أي من نتانياهو وغانتس الأغلبية اللازمة لتشكيل حكومة ائتلافية، في الوقت الذي يرفض زعيم حزب إسرائيل بيتنا أفيغدور ليبرمان الانضمام إلى أي منهما لمنحه الأغلبية المطلوبة في البرلمان الإسرائيلي المؤلف من 120 مقعدا.

ويرفض نتنياهو وغانتس المشاركة في حكومة وحدة وطنية كوسيلة للخروج من الجمود الراهن.