وكالات - أبوظبي

أعلن مسؤولون، الاثنين، أن الشرطة الأميركية ألقت القبض على رجل من ولاية كولورادو يؤمن بتميز العرق الأبيض، عقب عملية نفذها مكتب التحقيقات الاتحادي (إف.بي.آي).

ووجهت للرجل اتهامات بالتخطيط لتفجير قنابل أنبوبية وديناميت في أحد أقدم المعابد اليهودية بالولاية.

وكان عملاء سريون من مكتب إف.بي.آي قد تواصلوا مع ريتشارد هولزر (27 عاما) باعتبارهم من المؤمنين مثله بتميز العرق الأبيض، وأعطوه شحنة باطلة المفعول من القنابل الأنبوبية والديناميت.

وتقول سجلات المحكمة إن هولزر ناقش خطته لتفجير الشحنة في معبد إيمانويل بمدينة بويبلو، في ولاية كولورادو، قبل فجر السبت.

وأُلقي القبض على هولزر، وهو من بويبلو، الجمعة، ووُجهت له تهمة محاولة منع شعائر دينية بالقوة، وهي تهمة تصل عقوبتها القصوى إلى السجن 20 عاما.

أخبار ذات صلة

"الإرهاب لا يعرف دينا".. صفحات دموية لـ"اليمين المتطرف"
مرتكب مجزرة إل باسو: "أردت قتل المكسيكيين"

 وقال المدعي العام، جيسون دن، في مؤتمر صحفي الاثنين: "ما ورد في الشكوى يعتبر إرهابا داخليا طبقا للقانون الاتحادي، لأنه ينطوي على عمل إجرامي يمثل خطرا على حياة بشر".

ولم يتضح بعد ما إذا كان هولزر قد وكّل محاميا، وأحجم مكتب محامي الدفاع العام الاتحادي في كولورادو عن التعليق.

وذكرت وثائق المحكمة أن هولزر تنازل عقب القبض عليه عن حقه في التزام الصمت، واعترف بخطة تفجير معبد إيمانويل اليهودي.