وكالات - أبوظبي

ذكرت السلطات الإيرانية، الاثنين، أن خمسة أشخاص قُتلوا طعنا في منزل بمحافظة كيلان شمالي البلاد، وكان من بينهم أربعة من أفراد أسرة واحدة.

وأوضح نائب المدعي العام، علي أصغر حيدر نجاد، أن الضحايا كانوا أبا وأما وجدا وابنة، فضلا عن صديق الابنة، وفق ما نقلت رويترز.

وأضاف أن المشتبه فيه، اعتقل لكن الشرطة مستمرة في تحقيقها بشأن وجود قتلة محتملين آخرين، ولم ترد تفاصيل حول الدافع.

وهذا الحادث الأسري هو الأكثر دموية في إيران منذ مارس الماضي، عندما أردى رجل سبعة من أفراد أسرة زوجته قتلى، في مدينة ديزفول جنوب غربي البلاد.

أخبار ذات صلة

ملكة جمال إيرانية عالقة في مطار فلبيني تطلب اللجوء

وفي يناير 2017، أطلق رجل الرصاص على خمسة أشخاص وقتلهم في وسط إيران. وقبلها بشهر، قتل رجل 10 من أقاربه في منطقة ريفية نائية جنوبي البلاد.