سكاي نيوز عربية - أبوظبي

ضربت مدينة إسطنبول، السبت، عاصفة قوية محملة بالأمطار، أودت بحياة أحد المشردين، وتسببت بإغراق أجزاء من "البازار الكبير" الشهير بمياه السيول.

وعثر على مشرد جثة هامدة في نفق بحي أونكابانه، بعد أن غرق على ما يبدو بمياه السيول، حسب ما ذكر مصور في وكالة "فرانس برس"، قبل أن تقوم الشرطة بإغلاق المنطقة.

كما أدت السيول إلى وقف خدمة العبارات بين الشطرين الآسيوي والأوروبي للمدينة، فيما نبهت السلطات المواطنين إلى وجوب الحذر خلال الأحوال الجوية السيئة.

أخبار ذات صلة

تركيا: مركز العمليات المشتركة بسوريا سيعمل الأسبوع المقبل
للشهر العاشر على التوالي.. تراجع الإنتاج الصناعي التركي

واجتاحت السيول الناجمة عن الأمطار التي استمرت قرابة الساعتين، البازار التاريخي (أحد أقدم الأسواق المغطاة في العالم)، فيما سارع أصحاب المتاجر إلى إفراغ المياه من الممرات.

وذكرت شبكة "إن تي في" التلفزيونية إن العديد من السيارات علقت في ازدحامات مرورية، فيما قامت عربات الإطفاء بعمليات إنقاذ.