وكالات - أبوظبي

ذكرت وكالة الأنباء المركزية بكوريا الشمالية،السبت، أن زعيم البلاد كيم جونغ أون أشرف على تجربة لإطلاق سلاح جديد صباح أمس الجمعة.

وقال جيش كوريا الجنوبية إن جارته الشمالية أطلقت على الأقل صاروخين باليستيين قصيري المدى أمس الجمعة وذلك في سادس جولة إطلاق أسلحة منذ أواخر يوليو الأمر الذي يعقد جهود إعادة إطلاق المحادثات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية بشأن برامج بيونغيانغ التسليحية.

 وفي وقت سابق قالت كوريا الشمالية إن بيونغيانغ ليس لديها نية للتحدث مع كوريا الجنوبية مرة أخرى، ووصفت أماني سول بـ"الوهم" لتوقعها استئناف المحادثات عندما تنتهي التدريبات العسكرية المشتركة بين القوات الكورية الجنوبية والأميركية.

أخبار ذات صلة

ردا على "تهديدات الغزو".. كوريا الشمالية تطلق صواريخها

وأصدر المتحدث باسم لجنة الشمال لإعادة التوحيد السلمي للأمة، بيانا وصف فيه الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن بـ "الوقاحة" وانتقد خطابه الذي أدلى به أمس الخميس لدى الاحتفال بيوم تحرير كوريا من الحكم الاستعماري الياباني واعتبره حديثًا بلا جدوى وتصريحات طائشة، وفقا لوكالة الأنباء المركزية الكورية الشمالية، وفقا لوكالة "يونهاب".

وقال البيان إن "سلطات كوريا الجنوبية لديها "وهم" بأن مرحلة المحادثات ستحدث تلقائيًا تمامًا مثل تغير الفصول عندما تنتهي المناورات العسكرية المشتركة، وتريد أن تستفيد من المحادثات المستقبلية بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة، ولكن من الأفضل لها التخلي بسرعة عن مثل هذه الرغبات التي طال أمدها ومن الصعب تحقيقها."