وكالات - أبوظبي

قالت وزارة الصحة في قيرغيزستان إن جنديا لقي حتفه خلال عملية لاعتقال رئيس البلاد السابق

وفي بيان حملته وكالة انباء آسيا الوسطى الرسمية قالت الوزارة ان احد عناصر القوات الخاصة تعرض لطلق ناري فقد حياته على اثره.

وكانت الوزارة قد ذكرت في السابق ان 35 شخصا أصيبوا بجروح.

واتهم البرلمان الرئيس السابق ألمظ بك أتامباييف بالفساد ونزع عنه الحصانة في يونيو بعد خلاف له مع رئيس قيرغيزستان الحالي سورونباي جينبيكوف.

وأعلنت لجنة الأمن الوطني أن وحدة القوات الخاصة التابعة لها بدأت تنفيذ عملية لاعتقال أتامباييف.

أخبار ذات صلة

قرغيزستان تلغي مباراتها مع ميانمار

 وقالت اللجنة إن وحدتها استخدمت الرصاص المطاطي، لكن محطة أبريل التلفزيونية التابعة لأتامباييف عرضت لقطات سُمع خلالها دوي إطلاق نار وأظهرت وجود رجال مسلحين يرتدون الزي العسكري وسترات واقية من الرصاص واشتعال نيران حول منزل الرئيس السابق.

وقال موقعا (24 دوت كيه جي) و(آكي برس دوت كيه جي) الإخباريان على الإنترنت إن قوات الأمن المسلحة شوهدت أثناء دخولها المنزل الواقع في قرية كوي تاش قرب العاصمة بيشكيك، بينما حلقت طائرة هليكوبتر فوقه.

ونقل الموقعان عن شهود قولهم إن المصابين غادروا المنزل.