وكالات - أبوظبي

أقر مجلس الشيوخ الأميركي اختيار مارك إسبر وزيرا للدفاع، لتنتهي أطول فترة ظل فيها هذا المنصب الحيوي من دون وزير دائم.

أثناء إجراء التصويت، صوت أعضاء مجلس الشيوخ بغالبية كبيرة لصالح اختيار إسبر للمنصب ليصبح ثاني وزير دفاع يرشحه الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ توليه الرئاسة.

ولم يتم تعيين وزير دفاع منذ استقالة جيم ماتيس في ديسمبر بسبب خلافات مع ترامب بشأن السياسات.

وصادق مجلس الشيوخ على تعيين إسبر بغالبية 90 صوتاً مقابل 8 أصوات. وبين الديموقراطيين الذين صوّتوا ضد تعيينه عدد من المرشّحين للانتخابات التمهيدية للبيت الأبيض، بمن فيهم إليزابيث وارين وإيمي كلوبوشار وكامالا هاريس.

أخبار ذات صلة

ترامب: نتعاون مع باكستان لإيجاد حلول لإنهاء الحرب بأفغانستان

وكان زعيم الغالبية في مجلس الشيوخ السناتور ميتش ماكونيل قال الاثنين إن إسبر "مرشّح جاهز تماماً" لشغل منصبه، مشدّداً على الحاجة الملّحة لأن يكون على رأس البنتاغون وزير أصيل.

وأضاف ماكونيل: "العالم مليء بالتهديدات الخطيرة لنا ولحلفائنا ولمصالحنا، بما في ذلك إصرار إيران على مواصلة إثارة التوتر في الشرق الأوسط".