وكالات - أبوظبي

وصفت وكالة الأرصاد الجوية الوطنية في الولايات المتحدة، الأحد، موجة الحر التي تجتاح الشرق الأميركي بـ" الحادة والخطيرة"، مشيرة بانها سوف تستمر تتراجع بحلول الاثنين والثلاثاء.

وأضافت الوكالة أن ولايات كارولاينا الشمالية والجنوبية ومين ستكون الأكثر عرضة لخطر درجات الحرارة، حيث ستتراوح درجات الحرارة بين 38 و43 درجة مئوية.

 ويتوقع أن تبقى درجات الحرارة أعلى من 26 درجة مئوية خلال الليل.

وتواصل موجة حارة اجتياح الشرق الأميركي، الأحد، فيما قد تصحب الجبهة الهوائية الباردة التي قد تقلل درجات الحرارة في أميركا الوسطى عواصف رعدية تنذر بسيول.

أخبار ذات صلة

وفيات في موجة شديدة الحرارة تجتاح وسط وشرق أميركا

داخليا، يتوقع أن تتحرك الجبهة الهوائية الباردة التي تغطي منطقة السهول الوسطى والبحيرات العظمى، نحو الجنوب محملة بأمطار وعواصف عدية، ما يرجح سقوط أمطار غزيرة وسيول في إقليم الغرب الأوسط الأميركي.

وقالت الهيئة إن ارتفاع درجات الحرارة تسبب في حدوث وفيات. وحثت عدة مدن، بدءا من شيكاغو وانتهاء بنيويورك، سكانها على اللجوء إلى المراكز التي توجد بها مكيفات للهواء مثل المكتبات والمراكز التجارية.