وكالات - أبوظبي

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست"، الجمعة، نقلا عن 3 مسؤولين أميركيين لم تذكر أسماءهم أن سلطات الهجرة في الولايات المتحدة تعتزم بدء حملة واسعة النطاق، الأحد، لترحيل الأسر التي وصلت مؤخرا للبلاد بصورة غير شرعية.

ومن المتوقع أن تستهدف تلك العملية ما يصل إلى ألفي أسرة تواجه أوامر بالترحيل في نحو 10 مدن أميركية من بينها هيوستن وشيكاغو وميامي ولوس أنجلوس، وفقا لما ذكرته الصحيفة.

ورفض متحدث باسم إدارة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك الأميركية التعليق، وقال: "بسبب حساسية عملية إنفاذ القانون ومتطلبات حماية أمن وسلامة أفراد الإدارة... لن نقدم تفاصيل محددة فيما يتعلق بعمليات إنفاذ القانون قبل إتمامها".

وفي مكالمة مع الصحفيين قبل أيام قال القائم بأعمال مدير إدارة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك، مارك مورغان، إن الإدارة ستسعى لترحيل الأسر التي تلقت أوامر بالرحيل من محكمة أميركية مختصة بالهجرة، لكن لم يتضح متى ستبدأ تلك الحملة.

أخبار ذات صلة

المهارات قبل العائلة.. خطة جديدة من ترامب للهجرة

وأضاف مورغان أن الإدارة تريد ترحيل الأسر التي وصلت مؤخرا للولايات المتحدة بصورة غير مشروعة لإثناء آخرين من دول أميركا الوسطى عن السعي للوصول إلى الولايات المتحدة.

وزاد عدد المهاجرين، الذين احتجزوا وهم يعبرون الحدود بين المكسيك والولايات المتحدة في مايو لأعلى مستوى منذ 2006 والكثير منهم أسر فرت من العنف والفقر في دول أميركا الوسطى، فيما لم تعلق وزارة الأمن الداخلي.

وفي تصريح منفصل، قال حاكم ولاية تكساس إن السلطات سترسل ألف جندي من الحرس الوطني إلى الحدود، مشيرا إلى أن القرار جاء بعد احتجاز أكثر من 45 ألفا وهم يعبرون الحدود بصورة غير مشروعة خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.