وكالات - أبوظبي

دعا الزعيم التاريخي لحزب العمال الكردستاني في تركيا، عبد الله أوجلان، الأحد، إلى وقف الإضرابات عن الطعام، التي يقوم بها آلاف المعتقلين احتجاجا على ظروف اعتقاله، حسب ما أعلن محاموه.

وقال أوجلان: "أنتظر وضع حدّ لحركتكم"، بحسب نص نشره محاميه نوروز أويسال، الذي تمكنت من زيارة موكله الشهر الحالي، علما أنه كان ممنوعا من ذلك منذ 2011.

ووفق المحامي، أكد أوجلان المعتقل في جزيرة إيمرالي في بحر مرمرة قبالة إسطنبول في عزلة شبه تامة، أن "الإضرابات عن الطعام حققت الهدف المطلوب منها. لذا، يجب وضع حد لها".

ويعد عبد الله أوجلان أحد مؤسسي حزب العمال الكردستاني المصنف "إرهابيا" من أنقرة وحلفائها الغربيين.

أخبار ذات صلة

تركيا تلغي "حظر زيارة المحامين" لعبدالله أوجلان

وبحسب حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد، ينفذ نحو 3 آلاف سجين إضرابا عن الطعام، تضامنا خصوصا مع النائبة ليلى غوفين المضربة عن الطعام منذ نوفمبر الماضي احتجاجا على العزل المفروض على أوجلان.

وتمكن اثنان من المحامين من زيارة أوجلان للمرة الأولى في 2 مايو في سجنه. كما التقوه مرة ثانية الأربعاء الماضي بعد رفع الحظر رسميا عن زيارته.

ورغم العزل شبه التام الذي يخضع له، يبقى أوجلان شخصية أساسية في صفوف الأكراد في تركيا، ويعد رمزا للنزاع بين الدولة وحزب العمال الكردستاني، الذي أودى بنحو 40 ألف شخص منذ عام 1984.

وانتحر 8 أشخاص في السجن منذ بدء حركة الإضراب عن الطعام، بحسب حزب الشعوب الديمقراطي.