وكالات - أبوظبي

أكد مؤسس موقع ويكيليكس، الخميس، أنه سيقاوم طلب الولايات المتحدة تسلمه من بريطانيا، حيث يمثل أمام القضاء هناك بعد مكوثه سنوات متحصنا داخل سفارة الإكوادور بلندن.

وقال قاضي بريطاني، وفق أما أفادت "أسوشيتد برس"، أن تسليم أسانج إلى الولايات المتحدة ستستغرق "عدة أشهر"، حيث يعد جلسة استماع إجرائية جديدة في 30 مايو الجاري.

وأضاف القاضي مايكل سنو إلى أنه تقرر عقد جلسة أكثر موضوعية في 12 يونيو المقبل.

ومثل مؤسس ويكيليكس أمام محكمة في لندن عبر رابط فيديو من السجن، حيث يقضي عقوبة السجن لمدة 50 أسبوعا بسبب مخالفته شروط الكفالة.

وأشار إلى أنه سيقاوم قرار تسليمه إلى الولايات المتحدة، حيث يتهم بالتآمر مع الجندية الأميركية السابقة تشلسي مانينغ لقرصنة أجهزة حاسوب في البنتاغون، التهمة التي تبلغ عقوبتها القصوى السجن 5 سنوات.

أخبار ذات صلة

حكم بالسجن 50 أسبوعا على مؤسس ويكيليكس
انتقاما لأسانج.. 40 مليون هجوم إلكتروني على الإكوادور

وطلب أسانج اللجوء في سفارة الإكوادور بلندن في يونيو عام 2012 لتجنب تسليمه للسويد، حيث كان مطلوبا لاستجوابه بشأن مزاعم اغتصاب واعتداء جنسي.

واقتادت الشرطة البريطانية أسانج من داخل السفارة في أبريل الماضي، وتتهمه الولايات المتحدة بالمسؤولية عن واحدة من أكبر عمليات تسريب المعلومات السرية.

ويعتبر البعض أسانج بطلا لفضحه ما يصفه أنصاره بأنه إساءة استخدام للسلطة ودفاعه عن حرية التعبير. لكن بالنسبة لآخرين هو متمرد خطير هدد أمن الولايات المتحدة.