وكالات - أبوظبي

أظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة غالوب أن 44 في المئة من الروس الذين تتراوح أعمارهم بين 15و29 عاما يريدون الهجرة في ظل ركود اقتصاد بلادهم.

أخبار ذات صلة

المهاجرون يبحثون عن طرق بديلة لدخول دول البلقان

أوضح الاستطلاع، الذي استند إلى مقابلات شخصية أجريت مع ألفي شخص في عام 2018، أن 20 في المئة من جميع الروس يريدون الانتقال إلى الخارج، وهي أعلى نسبة منذ عام 2007 عندما بلغت 17 في المئة.

وكان الشباب في سن العمل أكثر حرصا على الهجرة، وهو أمر قالت مؤسسة غالوب إنه يهدد وضع روسيا الاقتصادي المستقبلي ونفوذها السياسي.

وأشار غالوب إلى أن عدد سكان روسيا انخفض العام الماضي لأول مرة منذ عشر سنوات ليصل إلى 146.8 مليون.

ومن بين السكان الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و45 عاما، أراد 22 بالمئة منهم الانتقال إلى الخارج بشكل دائم. وكانت الوجهات الأكثر رواجا بوجه عام ألمانيا والولايات المتحدة.