سكاي نيوز عربية - أبوظبي

نظم عشرات الآلاف مسيرة في عدة مدن ألمانية، احتجاجا على إصلاحات حقوق النشر التي يعتزم الاتحاد الأوروبي فرضها، معبرين عن مخاوفهم من أن تؤدي الى فرض رقابة على الإنترنت.

وأفادت وكالة الأنباء الألمانية أن أكبر احتجاج نظم السبت في ميونيخ، حيث شارك 40 ألفا في مسيرة تحت شعار "انقذوا الإنترنت".

أخبار ذات صلة

مظاهرات جديدة للسترات الصفر واستدعاء وحدات من الجيش الفرنسي

كما شارك آلاف آخرين في مظاهرات أصغر في مدن كولونيا وهامبورغ وهانوفر وبرلين وغيرها، احتجاجا على مشروع القانون الذي سيجري التصويت عليه هذا الأسبوع.

وتتطلب أكثر مواد هذا القانون إثارة للجدل، من شركات مثل "يوتيوب" و"فيسبوك"، تحمل مسؤولية المواد محفوظة حقوق النشر التي يتم تحميلها على منصاتها.

أخبار ذات صلة

المسلمون في نيوزيلندا.. أرقام وحقائق

ويقول مؤيدو مشروع القانون إن القواعد الجديدة ستساعد على ضمان حقوق الكتاب والفنانين والصحفيين.

بينما يرى معارضو مشروع القانون أنه قد يؤدي إلى تقييد حرية التعبير، وعرقلة الابتكار عبر الإنترنت، كما سيجبر المواقع الإلكترونية على الاستعانة بمنقيات.