سكاي نيوز عربية - أبوظبي

أعلنت الصحافية السابقة والمتحدّثة السابقة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر نويرت السبت أنّها سحبت ترشيحها لمنصب سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة الذي رشّحها إليه الرئيس دونالد ترامب.

وقالت نويرت المذيعة السابقة في شبكة "فوكس نيوز" التلفزيونية في بيان إن "الشهرين الماضيين كانا مرهقين لأسرتي وبالتالي فإنّ من مصلحة أسرتي أن أنسحب".

وتعليقاً على بيان نويرت أعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية روبرت بالادينو أنّ ترامب سيختار "قريباً" مرشحاً آخر بدلاً منها.

أخبار ذات صلة

ترامب يعين صحفية سابقة سفيرة لدى الأمم المتحدة

وأفادت صحيفة "الغارديان" البريطانية أن نويرت، البالغة من العمر 48 عاما، تلقت عرض الوظيفة في نوفمبر الماضي، بعدما كانت قد التقت ترامب في نهاية أكتوبر.

وذكر موقع "بلومبرغ" أن اختيار ناورت لهذا المنصب ليس عاديا، عى اعتبار أنها لا تملك تجربة كبيرة في السياسة الحكومية أو الخارجية.

وكانت نيكي هيلي أعلنت في أكتوبر أنها سوف تتنحى عن منصبها بحلول نهاية هذا العام، بعد أن شغلت الوظيفة لمدة 18 شهرا.