أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الجمعة، أن تقريرا لصحيفة "نيويورك تايمز" يفيد بأنه يدرس اختيار السناتور الديمقراطي السابق جيم ويب وزيرا للدفاع "نبأ كاذب".

وقال ترامب في تغريدة على تويتر "أنا متأكد من أنه رجل جيد، لكنني لا أعرف جيم ولم أقابله قط... باتريك شاناهان، القائم بأعمال وزير الدفاع، يقوم بعمل رائع".

وكانت "نيويورك تايمز" ذكرت، الخميس، أن إدارة ترامب تدرس ترشيح جيم ويب، الذي شغل أيضا منصب وزير البحرية في عهد الرئيس الجمهوري رونالد ريغان، لتولي حقيبة الدفاع.

ونقلت الصحيفة، عن مسؤول لم تنشر اسمه، القول إن مايك بنس نائب الرئيس وميك مولفاني كبير موظفي البيت الأبيض تواصلا مع ويب.

وقالت إن من وصفته بأنه مسؤول كبير بوزارة الدفاع أكد أن اسم ويب يتم تداوله في البيت الأبيض.

أخبار ذات صلة

ترامب يدرس اختيار "محارب قديم" لمنصب وزير الدفاع
ماتيس مودعا الجنود: أصمدوا

 وتنحى جيم ماتيس عن منصب وزير الدفاع، قبل أيام، وقال ترامب بعدها بيوم إنه فصل ماتيس، وهو جنرال متقاعد تضمن خطاب استقالته توبيخا حادا للرئيس الجمهوري.

واستقال ماتيس بعد قرار ترامب المفاجئ سحب كل القوات الأميركية من سوريا ونصف القوة الأميركية في أفغانستان وقوامها 14 ألفا.