أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قالت كوريا الجنوبية إن الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون بعث برسالة إلى نظيره الكوري الجنوبي مون جيه إن داعيا إلى مزيد من المحادثات بين الزعيمين في العام الجديد.

وأوضح مكتب مون، الأحد، أن كيم أعرب أيضا عن أسفه لعدم تمكنه من القيام بزيارة مقررة إلى العاصمة الكورية الجنوبية، كان الجنوب يأمل في حدوثها بحلول نهاية عام 2018.

وقال مكتب مون إنه لن يكشف تفاصيل خطاب كيم بشكل كامل.

وكان كيم ومون التقيا 3 مرات هذا العام، حيث بادرت بيونغ يانغ بتنشيط الدبلوماسية في أعقاب جولة استفزازية من الاختبارات النووية والصاروخية.

كما عقد كيم قمة تاريخية مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب في يونيو، لكن المحادثات النووية بعد القمة سرعان ما أصابها الجمود في ظل مطالبة كوريا الشمالية برفع العقوبات التي تفرضها عدة جهات تقودها الولايات المتحدة قبل نزع سلاحها النووي.

أخبار ذات صلة

برغم عدم نزع النووي.. احتفال على جانبي حدود الكوريتين
محكمة أميركية تطالب كوريا الشمالية بنصف مليار دولار

وأصدر آنذاك الطرفان هدفا غامضا "لنزع السلاح النووي كاملا" من شبه الجزيرة الكورية، دون وصف متى وكيف سينفذ ذلك.

وتضع كوريا الشمالية شرطا واحدا للتخلي عن سلاحها النووي، حيث تقول إنها لن تفعل ذلك من جانب واحد، ما لم تقم الولايات المتحدة بوقف تهديدها النووي أولا.