أبوظبي - سكاي نيوز عربية

اتهمت الحكومة البريطانية الصين بإجراء حملة "واسعة المدى وكبيرة" من التجسس عبر الإنترنت ضد المملكة المتحدة وحلفائها.

وقالت وزارة الخارجية، إن مجموعة تعرف باسم "إيه بي تي 10"، تعمل لصالح وزارة أمن الدولة الصينية، قامت "بحملة خبيثة عبر الإنترنت لاستهداف الملكية الفكرية والبيانات التجارية الحساسة (لشركات) في أوروبا وآسيا والولايات المتحدة".

وأضافت أن الجماعة "تواصل استهداف عدد من الشركات العالمية، وتسعى إلى الوصول إلى أسرار تجارية".

وقال وزير الخارجية جيريمي هانت، إن تصرفات الصين "تتعارض مع الالتزامات التي قطعتها للمملكة المتحدة عام 2015، وباعتبارها عضوا في مجموعة العشرين بعدم دعم السرقة من خلال الإنترنت للملكية الفكرية أو الأسرار التجارية".

ويأتي اتهام المملكة المتحدة فيما أعلن مسؤولون أميركيون عن توجيه لائحة اتهام ضد مواطنين صينيين متهمين بالتجسس عبر الإنترنت أيضا.