أبوظبي - سكاي نيوز عربية

تظاهر نحو 20 ألف شخص، السبت، في العاصمة الأسكتلندية انبره، مطالبين بالاستقلال عن المملكة المحتدة. حسب ما أفادت السلطات المحلية.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مراقبين إن المتظاهرين كانوا هذه المرة أقل عددا مقارنة مع تظاهرة مماثلة قبل ستة أشهر.

وتعهدت رئيسة حكومة أسكوتلندا، نيكولا ستورغن التي تتزعم الحزب الوطني، بالكشف عن موقفها من إجراء استفتاء جديد حول الاستقلال "، عندما تكون تفاصيل بريكست قد اصبحت واضحة".

ومن المقرر أن تغادر المملكة المتحدة الاتحاد الاوروبي في التاسع والعشرين من مارس المقبل طبقا لنتائج استفتاء أجاب الأسكتلنديون عليه بـ"لا".

ورفضت رئيسة الحكومة البريطانية، تيريزا ماي السماح بإجراء استفتاء جديد حول استقلال اسكتلندا، الذي لا بد أن يحظى بموافقة مجلس العموم البريطاني في لندن.