أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، الجمعة، أن مقاتلتين أميركيتين، من طراز إف-22، اعترضت قاذفات استراتيجية روسية من طرازتي.يو-95 إم.سي فوق المحيط المتجمد الشمالي، للمرة الثانية خلال العام الجاري.

وذكرت الوزارة أن الطائرات العسكرية الروسية نفذت طلعات مقررة فوق مياه محايدة في المحيط المتجمد الشمالي وبحري بيرينغ وأوخوتسك.

ونقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن الوزارة أن طائرتين أميركيتين رافقتا القاذفات في أجزاء من هذه الطلعات، قبل خروجهما من منطقة الدفاع الجوي الواقعة في خط الاتجاه الغربي لجزر ألوتيان".

وتقع المنطقة على بعد 200 ميل قبالة الساحل الغربي لألاسكا.

يذكر أن الحادثة تعد الثانية بعد أن اعترضت مقاتلات أميركية قاذفات روسية في مايو الماضي.

من جانبها ذكر مصدر عسكري روسي أن القاذفتين الروسيتين لم تدخلا الأجواء الكندية أو الأميركية.