أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قتل 3 أشخاص على الأقل وأصيب آخرون، في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة استهدف مكتبا حكوميا في العاصمة الصومالية مقديشو، الأحد، مما أسفر عن تدمير المبنى ومدرسة مواجهة له.

وقال شاهد لـ"رويترز" إن عربات الإسعاف نقلت الضحايا إلى المستشفيات، في حين تجرى عمليات بحث بين الأنقاض عن أي ناجين، بعد الانفجار الذي أطاح أيضا بسقف مسجد وألحق أضرارا بمنازل قريبة.

وقال ضابط الشرطة عبد الله حسين: "سيارة ملغومة يقودها انتحاري صدمت مديرية هولوداغ في مقديشو".

ويعانى الصومال من العنف وانعدام سيادة القانون منذ عام 1991.

وتقاتل حركة الشباب الصومالية الإرهابية لإطاحة الحكومة المدعومة من الغرب، التي تحميها قوات حفظ السلام المفوضة من الاتحاد الأفريقي.