أبوظبي - سكاي نيوز عربية

قرر الرئيس الأميركي دونالد ترامب تأجيل زيارة وزير خارجيته مايك بومبيو إلى كوريا الشمالية "في الوقت الراهن"، قائلا إن عملية نزع السلاح النووي لا تحقق تقدما.

وغرد ترامب على "تويتر" قائلا: "لقد طلبت من وزير الخارجية مايك بومبيو ألا يذهب إلى كوريا الشمالية في الوقت الراهن، لأنني أشعر أننا لا نحرز تقدما كافيا فيما يتعلق بنزع السلاح النووي في شبه الجزيرة الكورية".

واتهم الرئيس الأميركي الصين بأنها "لم تعد تبذل جهدا كافيا في الملف النووي لكوريا الشمالية"، بسبب توتر العلاقات التجارية بين البلدين.

وأضا أن الوزير بومبيو يتطلع إلى الذهاب إلى كوريا الشمالية في المستقبل القريب، "على الأرجح بعد تسوية خلافاتنا التجارية مع الصين. وفي هذه الأثناء، أود أن أبعث بأحر تحياتي واحترامي للرئيس كيم (جونغ أون زعيم كوريا الشمالية). أتطلع لرؤيته قريبا".

وكان من المقرر أن يزور بومبيو بيونغ يانغ للمرة الرابعة الأسبوع المقبل، لمحاولة إقناع النظام الكوري الشمالي بالتخلي عن أسلحته النووية، برفقة المبعوث الأميركي الخاص ستيفن بياغون.

وصرح بياغون من جانبه أن قضايا كوريا الشمالية "صعبة وستكون صعبة الحل"، لكنه أضاف أن ترامب فتح بابا "يجب أن نستغله من خلال اقتناص كل فرصة ممكنة لإدراك المأمول في مستقبل سلمي لشعب كوريا الشمالية".