أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أظهرت إحصاءات قضائية أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قدم شكاوى جنائية ضد 6033 شخصا في عام 2017، متهما إياهم بإهانته.

وحسب الأرقام التي نشرها مركز ستوكهولم للحريات، فإن المحاكم المحلية حكمت على 2099 ممن قدم الرئيس التركي شكاوى بحقهم.

وقال أستاذ القانون التركي البارز كيرم التيبارماك الذي نشر الإحصاءات القضائية على حسابه الشخصي بموقع "تويتر": "جرائم إهانة الرئيس (بحسب ما تنص عليه المادة 299 من قانون العقوبات) مستمرة. نظر القضاء في 1953 قضية إهانة في عام 2015، و4187 في عام 2016، وبلغت الشكاوى المقدمة في عام 2017 ما مجموعه 6033".

وأضاف أن عدد الأحكام في القضايا المتعلقة بإهانة الرئيس أردوغان ازدادت بشكل كبير في السنة الماضية، فبلغ 238 في 2015، و884 في عام 2016 و2099 في 2017.

ووفقا للبيانات التي نشرها أستاذ القانون التركي، فإن عدد الأحكام الموقوف تنفيذها، التي صدرت بحق أولئك الذين يُزعم أنهم أهانوا أردوغان، كان 1660 في عام 2017، و151 في 2015، و720 في عام 2016.

وفي السياق ذاته، قال أستاذ القانون التركي يمان أكدينيز: "العدد الإجمالي للقضايا المرفوعة بتهمة إهانة الرئيس التركي (وفقا للمادة 299)، كان 12983 بين عامي 2010 و2017، 12305 منها قُدمت خلال رئاسة أردوغان بين عامي 2014 و2017".

وأضاف أن المحاكم التركية أصدرت أحكاما في 5150 قضية إهانة قدمها الرئيس أردوغان، فحُكم على 2099 من المدعى عليهم، بينما قضت المحكمة ببراءة 873 منهم فقط.