أبوظبي - سكاي نيوز عربية

أعلن وزير الداخلية الإيطالية، صباح الأربعاء، ارتفاع عدد القتلى من جراء انهيار جسر يمثل جزءا من طريق سريع في مدينة جنوى، الثلاثاء.

وقال ماتيو سالفيني إن الحادث خلف مقتل ما لا يقل عن 38 شخصا، فيما ذكرت الشرطة أن "البحث ما يزال جاريا عن المتواجدين تحت الأنقاض".

وكان مسؤول إيطالي قال، يوم أمس، إن 30 شخصا على الأقل قضوا جراء انهيار الجسر، مع استمرار عمليات الإنقاذ. فيما قالت الحكومة إنها تخشى من "مأساة كارثية".

وكشفت محطة "سكاي تي جي 24" الخاصة، أن قسما بطول 200 متر من جسر موراندي انهار فوق منطقة صناعية، علما أن طول الجسر يزيد قليلا على الكيلومتر.

وقال وزير النقل الإيطالي دانيلو تونينلي، على حسابه الرسمي في "تويتر": "أتابع بقلق شديد ما يحدث في جنوى، الذي يبدو أنه مأساة كبيرة".

وأشارت خدمة الإطفاء إلى أن الجسر انهار في حوالي الساعة 11:30 صباحا بالتوقيت المحلي (09:30 بتوقيت غرينتش) أثناء هطول أمطار غزيرة.

وأقيم الجسر على الطريق السريع (إيه 10) في ستينيات القرن الماضي وأجريت له أعمال إعادة هيكلة عام 2016.